تعرف على مرض المغنية سيلين ديون النادر – اليوم السابع

نشرت المغنية سيلين ديون فيديو عاطفيا كشفت خلاله أنها مصابة بمتلازمة الشخص المتصلب، وهو اضطراب عصبى نادر، ينتج عنه تصلب وتشنج فى العضلات.

 

ونشر موقع indiatoday تقريرا يوضح خلاله أن المغنية سيلين ديون أجلت جولتها الأوروبية بعد أن كشفت أنها تعانى من متلازمة الشخص المتصلب، ونشرت فيديو عاطفيا على إنستجرام قالت فيه إنها لن تتمكن من إعادة بدء سلسلة عروضها فى فبراير منذ أن تم تشخيص حالتها بأنها مصابة بـSPS “متلازمة الشخص المتصلب”. 

 

وأوضحت خلال الفيديو، أنها كانت تتعامل مع مشاكل صحية خلال الفترة طويلة، وكان من الصعب بالنسبة لها مواجهة هذه التحديات والتحدث عن كل ما مررت به، ومؤخرًا تم تشخيصها بمرض نادر أو كما وصفة الأطباء أنه اضطراب عصبى نادر يسمى متلازمة الشخص المتيبس، والذى يصيب شخصًا واحد من كل مليون شخص، مخاطبة معجبيها باللغتين الإنجليزية والفرنسية.

ما هى متلازمة ستيف بيرسون أو الشخص المتصلب؟

وفقًا للمعهد الوطني للاضطرابات العصبية فإن متلازمة الشخص المتصلب (SPS) هى اضطراب عصبى تقدمى نادر يستهدف العضلات فى منطقة الجذع والذراعين والساقين، ويعانى الشخص من تصلب فى هذه العضلات ويصبح حساسًا للضوضاء واللمس والاضطراب العاطفى، ويمكن أن يؤدى ذلك إلى حدوث تقلصات عضلية.

كما كشفت سيلين أن هذا المرض النادر جدًا يصيب واحدًا من كل مليون ويؤثر على الجهاز العصبى المركزى للجسم، وبمرور الوقت قد يصاب الأشخاص الذين يعانمون من SPS بمواقف غير طبيعية وغالبًا تكون منحنية ويمكن أن تسبب أيضًا إعاقة فى المشى والحركة.

 

وحول ذلك قال الدكتور ريتشارد نوفاك، أستاذ طب الأعصاب المساعد في كلية الطب بجامعة ييل، لشبكة إن بي سي نيوز، إن الحالة متدرجة الخطورة من خفيفة جدًا يمكن التعامل معها بسهولة مع القليل من الأدوية، إلى الأشخاص الذين يعانون من حالات شديدة جدًا فيتعرضون إلى تعطل المسارات الطبيعية للاتصال بين الدماغ والعضلات.

ما أعراض الشخص المتصلب؟ 

أعراض هذا المرض النادر تشمل تصلب العضلات والتشنجات الشديدة والتأثير على ردود الفعل الطبيعية، وهذا قد يؤدي أيضا إلى إصابات خطيرة.

وقالت سيلين إنها واجهت صعوبات عصبية فى حياتها اليومية لم تسمح لها باستخدام أحبالها الصوتية بالطريقة التى اعتادت عليها، وأضافت أنها ما زالت تتعلم عن هذه الحالة النادرة، نعلم الآن أن هذا تسبب فى كل التشنجات التى كنت أعانى منها، ولسوء الحظ، تؤثر هذه التشنجات على كل جانب من جوانب حياتى اليومية، وفي بعض الأحيان، تسبب صعوبات عندما أمشي.

 

وأشار التقرير إلى أن الأشخاص المصابون بـ SPS يصعب عليهم مغادرة المنزل لأن ضوضاء الشوارع يمكن أن تؤدى إلى حدوث تقلصات وسقوط.

كيف يتم علاج الشخص المتصلب؟ 

في حين أن سبب SPS لم يتم التأكد منه بعد، فقد أشارت الدراسات إلى أنه نتيجة استجابة المناعة الذاتية التى اختفت بين الدماغ والحبل الشوكى، وفى بعض الأحيان يمكن تشخيص SPS خطأ على أنه مرض باركنسون أو التصلب المتعدد أو الألم العضلي الليفي أو المرض النفسي الجسدي أو القلق والرهاب، فيمكن إجراء تشخيص SPS من خلال اختبار الدم الذي يقيس مستوى الأجسام المضادة ديكاربوكسيلاز حمض الجلوتاميك، ومعظم الأشخاص الذين يعانون من SPS لديهم مستويات أعلى من الأجسام المضادة له. 

 

فقد تكون الأدوية المضادة للقلق ومرخيات العضلات ومسكنات الألم جزءًا من العلاج، ومن خلال الفحوصات المنتظمة يمكن السيطرة على الأعراض، وإذا تُرك المرض دون علاج، يمكن أن يسبب ضعفًا خطيرًا في الحياة اليومية. 

#تعرف #على #مرض #المغنية #سيلين #ديون #النادر #اليوم #السابع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى